جميع الحقوق محفوظة لدى:

مركز العلوم و التكنولوجيا بمحافظة الداخلية

 تابعوا المركز على:

  • Google Places Social Icon
  • https://www.facebook.com/Stcnizwa-12
  • Instagram Social Icon
 3Dقاعة التعلم التفاعلي

غيرت التكنولوجيا عبر السنين الماضية شكل التعليم عما عهدناه مسبقًا، فأسهمت في تطوير المحتويات العلمية بالمناهج الدراسية، وأتاحت أسلوبًا جديدًا لفهم وترسيخ المعلومات في أذهان الطلبة. فنجد اليوم تعدد الوسائل التقنية المُذهلة المستخدمة في التعليم التفاعلي الحديث، منها تقنية  ( zSpace)  المنصة الافتراضية ثلاثية الأبعاد، التي تُمكّن المستخدمين من التفاعل المباشر في بيئة محاكاة ثلاثية الأبعاد 3D وإجراء تجارب تفاعلية نابضة بالحياة تتسم بمستوى عالٍ من الدقة.

ولما للمنصة من مميزات لدعم العملية التعليمة فقد تم توفير ثمانية عشر منصة كاملة بقاعة التعلم التفاعلي بالمركز مع شاشة (promethean  ) و كاميرا تربط بين المنصة الأولى والشاشة لاستعراض المحتوى.

 

تتألف منصة ‏( zSpace  ) ‏ من ثلاثة مكونات تمتاز بسرعة الاستجابة: جهاز 3D، القلم، والنظارات والتي تعمل معًا، لبناء بيئة تفاعلية تحتوي على التصوير المجسّم " ‏‎ Holographic ‏" ، فهي تعتمد على تقنية معلوماتية حديثة تستطيع إعادة تكوين صورة الأجسام الأصلية بأبعادها الثلاثة بدرجة عالية جدا وتحويل الصورة الحقيقية ‏إلى صورة افتراضية على شاشة النظام تحاكي الواقع.

أهمية تكنولوجيا zspace في التعليم
  • توفر منصة تعليمية افتراضية تقوم بعمل بيئة خاصة لعرض وشرح العديد من مجالات التقنية والعلوم.

  • تُمكن الطلاب من التفاعل مع البيئات الافتراضية لاكتشاف المفاهيم المختلفة، مثل تعقيدات التشريح البشري أو مكونات المحركات، بطرق غالبا لا يمكن القيام بها في العالم الحقيقي.

  • يتيح للطلاب التصور والتجربة والبناء بطرق غير ممكنة في بيئة الحوسبة التقليدية.

  • تحفز الطلاب عن التعلم وبناء التجارب والمشاريع المتكاملة، كما تعزز استخدام أدوات استكشاف المحتوى الإلكتروني.

  • يمكن للمدرسين والطلاب عرض مشاريعهم باستخدام zSpace بطرق دراماتيكية فعالة لزملائهم في الفصول الدراسية.

  • تعزيز تعلم واستكشاف مبادئ العلوم، والتقنية والهندسة والرياضيات.

1/4